الجمعة , أكتوبر 30 2020

أيلول / سبتمبر

2/9 كشفت مصادر مطلعة عن قيام سلطات النظام بمصادرة مسجد جديد للمسلمين الشيعة، في سياق حملتها الطائفية التي تستهدف الاغلبية الشيعية، وذكر نشطاء، ان وزارة الثقافة التابعة للنظام قامت بإضافة مسجد (الخميس) الى سجلاتها وإدارتها متجاهلة تاريخ المسجد وحقوق المواطنين الشيعة فيه.

5/9 اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للنظام الشيخ (محمد المنسي) في مطار البحرين الدولي وإحالته إلى مركز شرطة دوار 17 في مدينة حمد، ولم تخلي سبيله الا بعد أن أجبرته على التوقيع على إفادة تبلّغه فيها بقرار وزارة العدل بشأن منعه من الخطابة مجددا.

7/9 أكدت المتحدثة باسم مفوضية حقوق الإنسان بالأمم المتحدة «رافينا شامدساني» أن المفوضية قررت بشكل علني، على عكس المرات السابقة، أن الوضع الحقوقي في المملكة يتدهور ويسوء بشكل كبير ولافت ويجب اتخاذ خطوات عملية فورية.

7/9 قامت ميليشيات مدنية مسلحة تابعة للنظام بمعاونة القوات الامنية باعتقال أكثر من 20 مواطناً من المسلمين الشيعة من مختلف المناطق بعد مداهمة منازلهم واقتحامها بصورة مروعة، يذكر ان بين المعتقلين مصورين ورياضيين.

إذ اعتقلت قوات النظام 8 مواطنين من منزل في منطقة (المقشع) إلى جانب 6 آخرين في منطقة (كرباباد) و6 من منطقة (الدراز) إلى جانب اعتقالات في مناطق (بني جمرة، السنابس، النعيم، الماحوز، سترة، مقابة، نويدرات، القرية).

8/9 اكدت عائلة المعتقل (حسين هلال الزاكي) إن الأخبار مازالت منقطعة عن ابنها منذ اعتقاله في كمين بالقرب من منزله الواقع في منطقة (مقابة) بتاريخ الرابع من سبتمبر 2014 من قبل قوات مدنية، مع العلم بأن القوات الأمنية كانت قبل يوم من اعتقاله قد اقتحمت منزله وتم تفتيش المنزل ومحتوياته بدقة بالغة بواسطة مقنعين بلباس مدني لا يقل عددهم عن 12 عنصرا.

9/9 أكد النائب المسقطة عضويته (أسامة مهنا) إن السلطات الأمنية في مطار البحرين صادرت جوازات السفر الخاصة له ولعائلته بعد عودتهم من الخارج، مشيراً إلى أن قرار سحب الجوازات صادر من وزارة الداخلية، يذكر ان مهنا قدم مداخلة في جلسة مجلس النواب تحدث فيها عن إساءة معاملة السجناء، من المسلمين الشيعة، في سجن (جو المركزي)، سيء الصيت.

10/9 حاصرت قوات النظام في البحرين منطقة (العكر) جنوب العاصمة المنامة، فيما شنت حملة مداهمات لمنازل المواطنين الشيعة، بصورة استفزازية، ارعبت الأطفال والنساء، وسط حضور كثيف مدجج بالسلاح للقوات الأمنية والميليشيات المدنية، وجرى خلالها مداهمة أكثر من 20 منزلاً في المنطقة، واسفرت عن اضرار مادية لعدد من المنازل والحسينات، ومن دون معرفة الأسباب الموجبة لذلك.

10/9 أعلن 14 معتقلا عن استمرار اضرابهم عن الطعام بسجن جو المركزي، سيء الصيت، حتى تحقيق مطالبهم، والتي لخصوها في طلب الافراج الفوري لعدم قانونية اعتقالهم، والاسراع في الاجراءات القانونية المتعلقة بملابسات الاعتقال والتحقيق والمحاكمات، فيما طالب أهالي المعتقلين بكشف مصير ابنائهم والاستجابة لمطالبهم المشروعة، محملين وزارة الداخلية مسؤولية اي تداعيات قد تطرأ على حالة المضربين الصحية والنفسية.

15/9 حملة مداهمات واعتقالات: شنت قوات تابعة للنظام حملة مداهمات في مناطق (الدراز، باربار، بني جمرة)، داهمت خلالها أكثر من 10 منازل، فيما كانت حصيلة هذه المداهمات اعتقال شابين من منطقتي (الدراز وباربار)، كما شنت قوات النظام حملة مداهمات أخرى في جزيرة (سترة) جنوب العاصمة، كانت حصيلتها اعتقال شابين، اعقبهما اعتقال ثالث من ذات المنطقة خلال مداهمة عيادة صحية في منطقة (الزنج).

فيما اعتقل مواطن من منطقة (بني جمرة) من إدارة المرور، إلى جانب اعتقال أخ الشهيد المقتول برصاص النظام (عبد الرضا بوحميد) في مبنى إدارة الجوازاتـ وبلغت حصيلة المداهمات أكثر من 13 مداهمة غير قانونية للمنازل إلى جانب 7 معتقلين على الأقل.

20/9 قوات الامن التابعة للنظام بعملية مداهمة لمنازل المواطنين الشيعة في منطقة السنابس، واعتقلت خلالها اربعة شبان، حسبما أفاد نشطاء.

20/9 ايدت محكمة تابعة للنظام، أحكام السجن الصادرة بحق تسعة مواطنين من المسلمين الشيعة بينهم مصور صحافي وناشط الكتروني أدينوا بتهم الترويج لتغيير نظام الحكم في المملكة الخليجية عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، للخروج في تظاهرات، وطالب المحامين خلال جلسات المحاكمة ببراءة المتهمين معتبرين انه لا يوجد دليل ملموس لها سوى الاعترافات التي انتزعت بالتعذيب.

21/9 أيدت محاكم النظام الاستئنافية التابعة للنظام حكماً بالسجن 7 سنوات ضد 4 مواطنين من منطقة (الدير) على خلفية سياسية، ويعاني أحد المواطنين المتهمين في القضية من حرمانه من العلاج اللازم والرعاية الصحية، إذ يعاني من آلام حادة في الرأس وهبوط مستمر في نسبة السكر المصحوب بالإغماء، وقد تعرض للإغماء أكثر من مرة في المعتقل.

21/9 قامت قوات امنية تابعة للنظام بسلسلة مداهمات في جزيرة (سترة) جنوب العاصمة، جرى خلالها اعتقال عدد من المواطنين الشيعة، كان من بينهم لاعب المنتخب الوطني البحريني لكرة القدم (جعفر طوق)، وأدت المداهمات الأمنية الى انتهاك حرمة منازل المواطنين وتكسير أبوابها، بعد ان قمت هذه القوات بتسلق جدرانها واعتلاء أسطحها، خلال حملة مداهمات وصفها الأهالي بالإرهابية.

27/9 منعت سلطات النظام في مطار البحرين الدولي (الشيخ محمد المنسي) عضو المجلس الإسلامي العلمائي، أعلى هيئة دينية للطائفة الشيعية في المملكة، والمسئول عن ملف المساجد من مغادرة البحرين لأداء فريضة الحج، واقتيد الشيخ المنسي إلى مركز شرطة المطار تحت ذريعة وجود أمر بالقبض عليه.

27/9 اعتقال الصحافي (أحمد رضي) من منزله بعد مصادرة أجهزته الإلكترونية من قبل مدنيين ملثمين ينتمون للأجهزة الأمنية، وأفادت عائلة الصحافي الشيعي، أنه تم اعتقاله دون أن يكون قد تسلم أي مذكرة اعتقال سابقا، أو طلب حضور لأي من مراكز الشرطة أو الجهات الأمنية.

28/9 حكمت سلطات النظام بالسجن المؤبد على تسعة وإسقاط جنسيتهم بتهم مختلفة، جميعهم من الناشطين السلميين الشيعة، كما قضت المحكمة بحق 3 منهم بالإضافة الى عقوبة السجن المؤبد بالسجن 3 سنوات عن تهمة التعدي على أفراد قوات الأمن العام، وغالبا ما تعمد السلطات البحرينية الى اتهام المعارضين الذين يطالبون بالحرية والديمقراطية والمساواة في البلاد عبر تظاهرات واحتجاجات سلمية، بانها تنتهج العنف وزعزعة الاستقرار.

28/9 اعتقلت قوات النظام امرأتين شيعيتين من منطقة (السهلة الشمالية) بعد رفضهما اعتقال الطفل (كميل محمد يوسف الصفار) من منزله ومحاولتهما الحيلولة دون اعتقاله خوفاً عليه من الضرب والتعذيب الذي سيتعرض له في السجن، يذكر ان السيدتين (نرجس عبد الحسين أحمد، زهرة أحمد يوسف) هما والدة وعمة الطفل المعتقل.

شاهد أيضاً

كانون الأوّل / ديسمبر

2/12 سلطات النظام تستدعي الشيخ (علي أحمد الجدحفصي)للمحاكمة دون إفصاح عن طبيعة التهمة الموجهة الى الشيخ او ذكر أي تفاصيل …