الأربعاء , فبراير 21 2024

منظمة شيعة رايتس ووتش تدين الهجمات الإرهابية على بلدتي نبل والزهراء

تعرب منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية عن ادانتها الشديدة للعمليات الإرهابية الأخيرة التي استهدفت المدنيين الأبرياء في بلدتي نبل والزهراء شمالي مدينة حلب السورية، مطالبة السلطات الرسمية بتحمل مسؤوليتها بحماية المدنيين.

اذ تلقت المنظمة بيانات موثقة تفيد بمقتل واصابة أكثر من 23 مدنياً في اعمال قصف لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي طالبت بلدتي نبل والزهراء، اغلبهم من النساء والأطفال.

وبحسب تلك البيانات الصادرة عن مرجعيات حقوقية دولية فان الاستهداف الإرهابي يتركز على الاحياء السكنية الخالية من المظاهر العسكرية، في دلالة على تعمد تلك الجهات المسلحة استهداف الأبرياء.

وجاءت عمليات القصف الأخيرة التي طالت تلك البلدتين بعد هدوء نسبي خلال السنوات القليلة الماضية، بعد ان كسر

الحصار الذي فرضته الجماعات الإرهابية على سكان البلدتين والذي استمر لعدة شهور.

وتحذر المنظمة من خطورة تصعيد الاعمال الإرهابية التي تستهدف المدنيين في نبل والزهراء وتكرار سيناريو استهداف المدنيين بشكل أوسع، مشددة على ضرورة تجنيب الأبرياء تلك الجرائم.

تغمد الله الضحايا برحمته ومن على ذويهم بالصبر والسلوان وعلى الجرحى بالشفاء العاجل.

شاهد أيضاً

منظمة شيعة رايتس ووتش: الطلبة العراقيون في مصر يعانون التمييز الطائفي

تلقت منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية إفادات خطيرة تفضي باصرار السلطات المصرية على ممارسة التمميز …