الجمعة , أكتوبر 23 2020

حزيران / يونيو

2/6 اختطف شرطة مدنيون تنكروا بهوية رجال البلدية في سيارة «بيك أب» الطفل (فراس محمد رضا الصفار) (15 عاماً)، وهو من سكنة مدينة حمد، فيما كان متوجهاً لتقديم امتحاناته النهائية بمدرسة الجابرية الصناعية، وادعى الشرطة أمام والدته بأنهم يودون سؤاله سؤالين فقط قبل أن يقتادوه إلى جهة غير معلومة.

3/6 أوقفت النيابة العامة الطفل (جهاد عقيل الموسوي) (17 عاماً)، بينما كان جالساً أمام بقالة في قريته سار، 60 يوماً على ذمة التحقيق وفقاً لـ»قانون الإرهاب»، وذلك بتهم التجمهر وارتكاب أعمال شغب، وفي وقت لم تكن المنطقة تشهد فيه أي أحداث أمنية.

4/6 اعتقلت قوات النظام عدداً من الشبّان بعد مداهمات استفزازية قامت بها في مناطق (المصلى، الدراز، النويدرات)، حيث اقتحمت القوات بالقوة عدداً من المنازل وأرهبت أهلها وسط تحليق مروحي، وتستمر المداهمات والاعتقالات في ظل اكتظاظ السجون بالمعتقلين الشيعة، في حين لا تبرز القوات أذونات قانونية لما تقوم به وسط اعتداء على الحرمات.

7/6 قال مركز حقوقي إن قوات امن تابعة للنظام اعتقلت الطفل (أحمد جابر جعفر) (12 عاماً)، وهو من سكنة منطقة (أبوقوة)، وذلك خلال وجوده في منطقة السنابس.

7/6 ذكر شهود عيان إن قوات امن النظام قامت بـالتصويب نحو منارة جامع منطقة عالي بعبوات قنابل الغاز الخانقة، ما أسفر عن تحطيم إحدى نوافذه.

8/6 أكدت معلومات جديدة عن أوضاع سجن (جو المركزي) بأن السجن يكاد ينفجر بالمعتقلين والمحكومين على خلفيات سياسية، (وهم من المسلمين الشيعة اللذين يشكلون اغلبية المواطنين في البحرين)، وذلك لتحمّله أعداداً كبيرة تفوق الطاقة الاستيعابية، ولفتت المصدر إلى أن بعض عنابر السجن تحمل ضعفي طاقتها، فبدلاً من أن تضم 60 معتقلاً فإنها تحتوي على ما يفوق الـ 180 معتقلاً، وأشارت المعلومات بأن دورات المياه في السجن تشهد طابوراً طويلاً، وأن المعتقلين يستخدمون الممرات للنوم.

8/6 السلطات في البحرين تمنع الاطباء بالإفصاح عن طبيعة الاصابات المباشرة للمتظاهرين السلميين من المسلمين الشيعة، وذكرت منظمات حقوقية إنها حصلت من مصادر خاصة على تسجيل صوتي لعدد من الأطباء الأخصائيين الذين كانوا مشرفين على علاج الشهيد (عبد العزيز العبار) أثناء فترة علاجه والتي كان فيها في حالة غيبوبة شبه كامله، وذكر التسجيل الصوتي شهادة واضحة من الأطباء بأن الشهيد قد أصيب بطلقات معدنية «انشطارية» في الجزء الأعلى من الجسم وشملت الإصابات الرأس والأكتاف العديد منها تحت الجلد، كما أفاد التسجيل أن الإصابة كانت من مسافة متوسطة من مسافة حوالي مترين.

8/6 قالت والدة المعتقل (رضا الغسرة) أنها زارت ابنها في سجن جو المركزي، وأفادت بوضع أحد النزلاء المصابين بمرض السل الرئوي المعدي معه في نفس الغرفة في السجن الانفرادي للتضييق عليه أكثر، ولا زال ممنوع من الاستحمام وإدخال أدوات النظافة والصلاة، واعتصمت والدة المعتقل أمام السجن للمطالبة بتحسين وضع ابنها، لا كنها فوجئت بتلقيها لتهديد من قبل إحدى الشرطيات بمغادرة الموقع أو الاعتقال.

9/6 أظهر شريط فيديو مصور أحد أفراد قوات المرتزقة التابعة للنظام وهو يلقي متعمدا زجاجات حارقة على منزل مواطن من المسلمين الشيعة.

10/6 تشهد البلدات الشيعية مداهمات استفزازية متواصلة من قبل قوات النظام بشكل يومي في آناء الليل والنهار، حيث يؤكد الأهالي تواصل انتهاك الحرمات واقتحام منازل الآمنين بدون ابراز أذون قانونية.

10/6 سلطات النظام تقضي بسجن المعتقل (حسين فاضل) 33 عاما و10 قضايا أخرى في انتظاره.

11/6 اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للنظام (7) مواطنين بينهم طفلين خلال حملة دهم للمنازل في مناطق مركوبان وشهركان وجنوسان.

15/6 شنت قوات النظام حملة مداهمات استفزازية في منطقة «الدراز» غرب العاصمة المنامة واعتقلت 8 مواطنين بينهم طلاب في مراحل الدراسة الثانوية والجامعات، في حين بلغ عدد المنازل المداهمة حوالي 20 منزلاً.

16/6 منعت قوات النظام افتتاح مسجد «أم البنين» في مدينة حمد بعدما حاصرت محيط المسجد وقامت بتغيير أقفاله، والجدير بالذكر أن المسجد هو ضمن الـ (38) مسجدا التي هدمها النظام إبان فترة الطوارئ في العام 2011 بدافع الانتقام والاضطهاد الديني.

17/6 منعت السلطات (نبيل رجب) رئيس مركز البحرين لحقوق الانسان، (بعد أن قضى عامين بالسجن بتهمة التجمهر والمشاركة في مسيرات غير مرخصة)، من السفر بقرار من وزارة الداخلية وعلم ذلك من قبل جهات معنية في مطار البحرين الدولي.

19/6 أصابت قوات النظام عدداً من المتظاهرين بسلاح «الشوزن» المحرم دولياً احتجاجاً على استمرار السلطات في احتجاز الشهيد (عبد العزيز العبار) بعد مضي أكثر من 60 يوماً وأغرقت البلدات والأحياء بالغازات السامة وأتلفت الممتلكات العامة والخاصة بالمواطنين، وطال الاعتداء مأتم أنصار الحسين في بلدة البلاد القديم الضاحية الجنوبية للعاصمة المنامة، الذي احترق جزء منه من جرّاء استهدافه بعبوات الغازات.

20/6 أكدت إحصائية أن عدد معتقلي بلدة الدراز بلغ بعد حملات المداهمات والاعتقالات الأخيرة 100 معتقل، 22 منهم من الأطفال، وأوضحت الأرقام أن عدد المحكومين منهم 53 محكوما أما عدد الموقوفين فيبلغ 47 موقوفا، وتشير احصائيات المعارضة إلى وجود قرابة 4 آلاف معتقل سياسي في سجون النظام من المسلمين الشيعة.

24/6 أكد عدد من أئمة المساجد أنه تم فصل 41 من الأئمة والمؤذنين من وظائفهم المعتمدة ضمن كادرهم التابع لإدارة الأوقاف الجعفرية، مشيرين إلى أن هناك قائمة أخرى لعدد من أئمة المساجد الذين سيتم فصلهم أيضاً خلال الأيام المقبلة، ونقل عن ائمة المساجد قولها إنهم تفاجأوا بوصول قرارات الفصل لهم بالبريد من دون أن يتم اتباع الخطوات القانونية بإخطارهم بالأمر واستدعائهم ومناقشة الأمر معهم، معتبرين أن التعامل مع أئمة المساجد بهذه الطريقة هو أسلوب مهين ولا يليق بالعلماء.

25/6 أكدت معلومات جديدة من سجن (جو) التابع للنظام حدوث انقطاع في الماء عطل المعتقلين عن الصلاة والغسل وقضاء الحاجة، فيما اشارت معلومات أخرى إلى عطل في مكيفات الهواء جعلت الزنازين أشبه ما تكون بالفرن في فصل الصيف الحار.

27/6 الجيش البحريني يوزّع كتاباً يكفّر الشيعية: أصدرت ما تسمى مديرية الارشاد الديني التابعة لجيش النظام على منتسبيها كتاب (نور السنة وظلمات البدعة في الكتاب والسنة) لمؤلفه سعيد القحطاني، الذي تعرض بالازدراء لعقائد المسلمين الشيعية وتكفيرهم (وهم غالبية المواطنين في المملكة)، وذلك في سياق الشحن الطائفي الذي يمارسه جيش النظام ضد المسلمين الشيعة.

29/6 مداهمات واعتقالات في بداية شهر رمضان: أكد شهود عيان اعتقال الشاب علي منصور القصاب (19 عاما) المصاب بالسكر الحاد خلال تلقيه العلاج في مجمع السلمانية الطبي من قبل قوات النظام، وذلك بعد أن صدرت عليه أحكام قضائية بالسجن لثلاث سنوات في قضية ذات خلفية سياسية، فيما قامت قوات النظام بمداهمة العديد من منازل المواطنين الشيعة في أوقات الليل المتأخرة، حيث انتهكت الحرمات في بلدات (النويدرات، وسترة الخارجية، سفالة، مهزة وعالي) مع بداية شهر رمضان الفضيل.

29/6 نقل نشطاء على الانترنت حادثة اختناق رضيعة كانت في المستشفى لتلقي العلاج بعد استنشاقها الغازات المسيلة للدموع التي أطلقتها قوات النظام.

شاهد أيضاً

كانون الأوّل / ديسمبر

2/12 سلطات النظام تستدعي الشيخ (علي أحمد الجدحفصي)للمحاكمة دون إفصاح عن طبيعة التهمة الموجهة الى الشيخ او ذكر أي تفاصيل …