الأربعاء , نوفمبر 13 2019

شيعة رايتس ووتش تطالب السلطات الافغانية بحماية المسلمين الشيعة ورموزهم

في سياق الجرائم الارهابية التي يتعرض لها المسلمين الشيعة في دولة افغانستان، سقط احد رجال الدين الشيعة مضرجا بدمه بعد تعرضه الى عملية اغتيال تقف وراءها جهات مشبوهة تسعى الى زرع الفتنة والشقاق بين صفوف الطوائف الاسلامية.

اذ اقدمت مجموعة ارهابية تنتمي للفكر القاعدي في ساحة پل ألچين بولاية قندوز شمالي افغانستان على اغتيال الشيخ عبد القيوم أنصاري احد رجال الدين الشيعة المعروف بالوسطية والاعتدال ومساهمته في ارساء دعائم السلم الاجتماعي في البلاد.

وتعتبر هذه الجريمة الارهابية استمرار للنهج التكفيري الذي تتبعه جماعات طالبان وداعش الارهابيتان، واسلوبهما في تصفية وقتل كل من يعارضها دينياً او مذهبياً او ثقافياً، ودليل مضاف الى حجم التحديات التي تواجه المسلمين الشيعة على وجه الخصوص في تلك الدولة التي تعبث بها الجماعات الارهابية فساداً.

ان المنظمة في الوقت الذي تؤكد على ادانتها الشديدة لهذه الجريمة الشنعاء، تطالب السلطات الافغانية والتحالف الدولي لمكافحة الارهاب الى التصدي لتلك الجماعات وحماية الشيعة من الخطر البالغ الذي يعترضون اليه، مشددة على اهمية ملاحقة الجناة ومعاقبتهم وفق القانون.

شاهد أيضاً

بيان منظمة شيعة رايتس ووتش في يوم اللاعنف العالمي

اجمع المجتمع الدولي على ان تكون الذكرى السنوية لمولد المهاتما غاندي يوماً دولياً للتذكير بأهمية …