الجمعة , نوفمبر 27 2020

منظمة شيعة رايتس ووتش تحمل السلطات الباكستانية مسؤولية ما يتعرض له رعاياها الشيعة

تحمل منظمة شيعة رايتس ووتش السلطات الباكستانية المسؤولية الكاملة عما يتعرض له المواطنين الشيعة من انتهاكات دموية عنيفة مستمرة من قبل بعض التنظيمات الارهابية، محذرة في الوقت ذاته من نهج الحكومة الباكستانية اللا مسؤول ازاء تلك الاعتداءات الارهابية الخطيرة.

 اذ تؤكد المنظمة على تنامي الهجمات المسلحة من قبل جماعات العنف والقاعدة المتواجدة في باكستان ضد المدنيين الابرياء دون اي رادع حقيقي او اجراءات حكومية فاعلة تحمي المناطق والتجمعات الشيعية، على الرغم من سقوط مئات الضحايا خلال الفترة القليلة الماضية، وما سبق ذلك من مناشدات انسانية وحقوقية تدعو الى حماية هذه الشريحة الاسلامية في باكستان.

  وتشير المنظمة الى استشهاد 6 اشخاص من الطائفة الشيعية اليوم الماضي على يد المجاميع الارهابية، بعد تعرضهم الى كمين مسلح اثناء توجههم الى مأدبة افطار رمضانية في اقليم كويتا، لتضاف هذه الحادثة الى مسلسل استهداف الشيعة في تلك الدولة.

 وتلفت المنظمة الى انها وجهت العديد من الدعوات الى السفارة الباكستانية في واشنطن، (بغرض البحث والنقاش حول ما يتعرض له الشيعة الباكستانيين من عمليات ارهابية)، الا ان تلك الدعوات جوبهت بالرفض المستمر من قبل طاقم السفارة، بشكل يثير الاستياء والشك حول موقف الدولة الباكستانية ازاء هذه القضية الانسانية والحقوقية الملحة.

شاهد أيضاً

منظمة شيعة رايتس وتتش تطالب السلطات الإماراتية بالافراج عن المعتقلين الشيعة

بلغ منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية انباء شبه مؤكدة تشير الى اعتقال السلطات الإماراتية خلال …